أنا سلحفاة بلا رغبة / صهيب أيوب

| صهيب أيوب | أرغب في البكاء. لكني عاجز. مثل عجزي لأيام عن الخروج من غرفتي. بقائي في السرير، يثبت أني كائن يمد يده لهواء هش. قليلاً ما أقف على قدماي. أدللهما بمشية… إقرأ المزيد

لقطتان / خالد شاطي

| خالد شاطي | ( لقطة ) لاحظ موظف شباك التذاكر أن الكهل يقطع تذكرة للمرة السادسة أو السابعة لمشاهدة الفيلم نفسه. فكر في أن ليس في الفيلم ما يستوجب إعادة المشاهدة كل… إقرأ المزيد

تفاصيل / آية بن غنية

أفسدت كل شيء ، كل شيء … كنت غارقة بملامحك ، تعودت النظر لعينيك منذ مدة ، بل أدمنتها  . لكني البارحة  سرقت لنفسي دقائق لأحفظ ملامح لم أكن أظن انها تعادل  لون… إقرأ المزيد

الكابوس / حسين مردان

| حسين مردان- شاعر عراقي توفي عام 1972 | | يلي النص بالعربية الترجمة الإنجليزية – ترجمة : سونيلا موباي| | اللوحة: بهرام حجو – سوريا|   فوقَ المصباحِ الشاحب كانَ يقفُ العصفورُ… إقرأ المزيد

يمكن إدانة اللحم دومًا / ياسر السعدي

| ياسر السعدي | | اللوحة: جوني سمعان | قال لي موظفُ دائرةِ العمل : لا أحد يريدُ أن يكون عاطلاً عن العمل أليس كذلك ؟ أجبتهُ بلغتي الألمانية السيئة السفلى : نعم… إقرأ المزيد

خريف ملون…كرجلين دافئين منتصف الليل في أمستردام! / حازم درويش

| حازم درويش | في أوراق الخريف التي تقضمها عجلات دراجتك كل نهار في دروبك اليومية في مدينتك الهولندية الصغيرة تقرأ وجوه كل هؤلاء الرجال الذين يمرون على أيامك وخلالها، قبل هذا الخريف… إقرأ المزيد

عن دار المتوسط : صدور رواية يولا وأخواته لراجي بطحيش

| منشورات المتوسط- إيطاليا | صدرت عن منشورات المتوسط ـ إيطاليا، رواية جديدة للكاتب الفلسطيني راجي بطحيش حملت عنوان “يولا وأخواته”. وفيها نجد أنفسنا أمام العديد من التساؤولات. فهل شكل جنون سوسن المفاجئ… إقرأ المزيد

بقايا أبي/ ياسر السعدي

|ياسر السعدي| مُنذُ شهورٍ لم يزرني أبي,منذُ سنينٍ رحل تاركاً كل ثيابهِ ,بقاياهُ القُماشيةُ جعلتني انهمر بُكاءً ,لم يكنّ هو سببُ بكائي حينها ,بل ما تبقى من حضورهِ ,أشباحُ حضورهِ أبكتني يومها,استيقظتُ ورأيتهُ… إقرأ المزيد

الحلم على قدمين / احمد حميد

| احمد حميد| كاتب فلسطيني سوري مقيم في كوالا لمبور/ ماليزيا |العمل الفني: نزار علي بدر- سوريا | كانت الساعة ذات الميناء الأبيض في يدها قد تخطت الواحدة فجراً.  وبينما كانت جالسة على… إقرأ المزيد

برود/ آية بن غنية

| آية بن غنية |   الخيانة ليست خطأ … ليست ذنبا … أو لنقل لم أكن المذنبة الوحيدة… هكذا ختمت رسالتها له ، كانت الرسالة الأخيرة قبل أن تغلق هاتفها و تلقيه… إقرأ المزيد