صفتُكِ الرسمية / نيجرفان رمضان

| نيجرفان رمضان |

مِن الآن فصاعِدًا

حماماتْ الحي، أحزاب الحي، أبناء الحي، نساء الحي، عاهرات الحي، حوامل الحي بطرق شرعية وغير شرعية ، مقابض أبواب الحي.. جميعهم سيشيرون بسبابة قلوبهم إليكِ ” هذهِ طليقة نيجرفان رمضان “.

**  **

مِن الآن فصاعِدًا

هذهِ هي صفتُكِ الرسمية التي ستحملينها مدى حياتُكِ ليوم مماتُكِ وما بعد مماتُكِ

مِن الآن فصاعِدًا

يصبح لكِ ميلادين

الأول يوم 1985م

والثاني يوم طلاقكِ مني !!

**  **

مِن الآن فصاعِدًا

لن أساعدكِ في نزع ستيانتُكِ أو ارتدائها، لن أداعب حلمتيكِ الطريتين ككرتي عجين طرية، لن أحتضنكِ الآن، لن ينتصب قضيبي إحترامًا لكِ.

**  **

مِن الآن فصاعِدًا

ستتذكرين كل شيء

القبلة الأولى، يوم زفافنا الأول ونزعي لفستانكِ الأبيض، النبيذ الأحمر الذي سال مِن فخذيكِ وألم فض بكارتِكِ، اغتسالك من الجنابة لأول مرة حينما كانت عقارب الساعة تشير لزمن معين.

** **

مِن الآن فصاعِدًا

سأتذكر كل شيء

 أناملكِ التي داعبتني، كسكِ الذي أبتسم لي لأول مرة، عبق إبطكِ، أردافكِ، صرتُكِ، مساحات صدركِ !!

** **

مِن الآن فصاعِدًا

سأقودكِ إلى المحاكم العادلة التي لن أجد فيها العدل يومًا كي تعيد لي كميات سائلي المنوي المفرغة فيكِ طفلاً يحبو إليَّ.

Advertisements